آخر تحديث : الجمعة 2019/11/15م (10:45)
مصدر في الانتقالي يحذر من خروقات الشرعية للتهدئة ويؤكد ان القوات الجنوبية لن تتهاون في إتخاذ الاجراءات الرادعة
الساعة 09:59 PM (الأمناء نت / خاص :)

اكد مصدر مسئول في المجلس الانتقالي الجنوبي ان قيادة المجلس الانتقالي تتابع عن كثب مجريات الاوضاع في كافة محافظات ومناطق الجنوب وتقف بكل مسئولية وحرص امام التداعيات الحاصلة بما من شأنه ان يحفظ امن وسلامة شعب الجنوب وبما يعزز من لحمته واصطفافه ..


ولفت المصدر المسئول ان قيادة المجلس الانتقالي وهي ترصد وتوثق كل الخروقات والانتهاكات التي تركتبها مليشيات الإصلاح   في حضرموت وشبوة وابين تجاه ابناء الجنوب في تلك المحافظات وتجاه الابطال في قوات الاحزمة والنخب فانها تؤكد ان كل تلك الخروقات والانتهاكات على طاولة قيادة التحالف العربي لإحاطته بتجاوزات الشرعية ومساعيها في نقض اتفاق التهدئة والدفع بالاوضاع نحو التصعيد العسكري وضرب جهود الاشقاء في المملكة العربية السعودية في رعايتها لحوار بين الاطراف المختلفة. 


واوضح المصدر ان قيادة المجلس الانتقالي وهي تضع قيادة التحالف العربي امام الخروقات التي ترتكبها مليشيات ما يسمى بالجيش الوطني التابعة للشرعية وخاصة خروقاتها الاخيرة في مديرية لودر ومودية والتي حاولت خلالها مليشيات حزب الاصلاح استهداف مقرات الحزام الامني والنقاط الامنية واستحداث مواقع جديدة فان قيادة المجلس قد وجهت كافة وحداتها العسكرية الامنية في كل المناطق بالتعامل بحزم وقوة وعدم التهاون في اتخاذ الاجراءات والتدابير الرادعة تجاه اعمال مستفزة او عدائية من مليشيات حزب الإصلاح ...

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
صحيفة الأمناء PDF
1057
عدد (1057) - 11 نوفمبر 2019
تطبيقنا على الموبايل