آخر تحديث : الجمعة 2019/11/15م (10:10)
الإخوان.. يد مجبرة على التوقيع ويد لتفجير الوضع في العرقوب
الساعة 08:31 PM (عدن / الأمناء / غازي العلوي :)

تواجه جماعة الإخوان المسلمين المسيطرة على الشرعية اليمنية ضغطاً سعودياً ودولياً كبيرًا للتوقيع على وثيقة اتفاق حوار "جدة" الذي ترعاه الرياض بدعم وتأييد المبعوث الأممي مارتن جريفيث والتي من المزمع التوقيع عليها اليوم الخميس بحسب مصادر إعلامية .

وقالت مصادر وثيقة لـ"الأمناء" بأن الاتفاق الذي قامت جماعة "الإخوان" بتسريب بعض بنودها لقناة الجزيرة القطرية تعمل جاهدة لإفشال عملية التوقيع على الاتفاقية لكونها لم تأتي ملبية لآمال وتطلعات فرعها في اليمن "حزب الإصلاح" بل أنها سوف تضع حدا لنفوذ الجماعة على السلطة ومصادر القرار التي ظلت مسيطرة عليها منذ حوالي خمسة أعوام .

وطبقا للمصادر فإن جماعة إخوان اليمن تسعى وبخطى حثيثة لتفجير الأوضاع في منطقة العرقوب بعد أن عجزت على إحداث أي فوضى أو تفجير للأوضاع في العاصمة عدن، بعد أن تمكن  المجلس الانتقالي عبر قواته الجنوبية من السيطرة على المدينة وتأمينها من أي أعمال فوضى أو عنف .

واعتبر مراقبون في تصريحات خاصة لـ"الأمناء" بأن موقف إخوان اليمن بات لا يحسد عليه بعد أن تكشفت مشاريعها ومخططاتها لتفجير الأوضاع وإفشال التوصل لأي حلول للسلام من شأنها إنهاء الصراع الدائر في المحافظات الجنوبية، وبعد أن أصبحت تحت ضغط شديد من الرياض والمجتمع الدولي لإجبارها على التوقيع على الاتفاق الذي من شأنه بأن يضع حدًا لطموحات هذه الجماعة .

 

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
صحيفة الأمناء PDF
1057
عدد (1057) - 11 نوفمبر 2019
تطبيقنا على الموبايل